خرجو آلاف الجزائرين اليوم، في مظاهرة كبيرة بمدينة خراطة شرق الجزائر العاصمة، لإحياء الذكرى الثانية لانطلاق الحراك، لي كتعتبر الحركة الاحتجاجية المناهضة للنظام، ولي طيحت بالرئيس عبد العزيز بوتفليقة من السلطة، بعد 20 سنة من الحكم.