“ضد مول الجيلي الاصفر” و”سير عري على كتافك”، هي عناوين لعدة حملات رقمية كيخوضها العديد من الناس احتجاجا على حراس السيارات، انطلقت على إثر العديد من الممارسات غير القانونية حسب أصحاب هاذ الحملات، اللي كيشوفو أن العديد من الأشخاص ولاو كيقدمو راسهم بأنهم حراس “بدون أي ورقة قانونية”، إضافة لرفع التسعيرة بدون موجب حق أو قانون. لكن هاذ الگارديانات عندهم رأي آخر.