توثق موسوعة غينيس للأرقام القياسية العديد من الإنجازات لملايين الأشخاص المذهلين حول العالم منذ عام 1955 في نشرتها السنوية، وقد تم تحطيم العديد من الأرقام القياسية من بينها عدة مرات، بينما ينتظر البعض الآخر إدراجها في كتاب غينيس.

لكن هناك بعض السجلات، بعضها غريب للغاية، وفي بعض الحالات، وضع حاملو الأرقام القياسية معايير عالية بتفانهم لدرجة أنه يكاد يكون من المستحيل كسرها.