شركة يابانية اعتمدت منهج جديد لمشاهدة العروض المسرحية في ظل الجائحة وهادشي من خلال وضع المشاهدين في صناديق مغلفة بجدران عليها ثقوب لمشاهدة العرض.

الفكرة جات مع استمرار إغلاق دور العرض وقاعات الموسيقى والمتاحف.